• الثلاثاء: 7/12/2021
اتحاد الاذاعات والتلفزيونات العراقية

ائمة وخطباء الانبار يستنكرون تفجير الحبيبية الارهابي ويدعون الاجهزة الامنية الى ملاحقة المتورطين بالحادث

استنكر ائمة وخطباء مساجد الجمعة في محافظة الانبار تفجير بغداد الارهابي داعين الاجهزة الامنية الى ملاحقة المتورطين بالحادث وكشف الجهة التي تقف وراءهم.
وقال فضيلة الشيخ ناجي الزوبعي في خطبته من جامع الامام احمد بن حبل وسط قضاء الفلوجة ان” التفجير الاجرامي التي شهدتها منطقة الحبيبية في مدينة الصدر انما هو عمل ارهابي مخالف لتعاليم ديننا الحنيف وعلى الحكومة المركزية فتح تحقيق عاجل بالحادث وكشف هوية المتورطين امام الرأي العام وعدم التهاون والاستخفاف بدماء الابرياء الذين لا حول لهم ولا قوة “.
وأضاف الزوبعي، ان” التفجيرات التي تشهدها محافظات العراق تستهدف الابرياء فقط ولم يتم الكشف عن هوية القاتل دائما والامثلة كثيرة منها تفجير الباب الشرقي لم نعرف لحد هذه الساعة من هو الفاعل وكـأن الدم العراقي رخيص لهذه الدرجة ، مبينا ان” ائمة وخطباء المساجد في الانبار يستنكرون هذه التفجيرات التي تستهدف الابرياء كونها تندرج ضمن مخطط ارهابي يهدف الى زعزعة امن واستقرار البلد وزرع الخوف والرعب والتفرقة في صفوف المواطنين ما يدعوا الى مطالبة الحكومة المركزية الى اتخاذ خطوات جادة في كشف المتورطين بالحادث امام الرأي العام”.