• الثلاثاء: 19/10/2021
اتحاد الاذاعات والتلفزيونات العراقية

مسؤول في الاتحاد الأوربي ينفي معلومات عن عدد قوات الاستجابة السريعة

نفى الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل ما تردد من معلومات عن أن قوام قوة الطوارئ الأوروبي المرتقبة سيكون 50 ألفا.
وقال بوريل في مؤتمر صحفي في أعقاب اجتماع غير رسمي لوزراء دفاع الاتحاد الأوروبي في سلوفينيا، إنه لم يتحدث أبدا عن تكوين قوة قوامها 50 ألف فرد، وقال: “نحن لم نتحدث عن ذلك”.
وقال بوريل إن العدد الذي يراه جميع الخبراء كافيا للقيام بالمهمات ذات الأساليب الحربية الحديثة هو نحو 5 آلاف فرد.
وأضاف أن الاتحاد يحتاج إلى قوة أكثر إحكاما ، وبعديد يبلغ نحو 5 آلاف فرد.

وقدم بوريل عملية تأمين مطار كابل، مثالا على المهمة التي يمكن لتلك القوات أن تقوم بها.
وقال إذا كان لدى الاتحاد الأوروبي بالفعل مثل تلك القوات، فإنه سيكون كافيا لتأمين إخلاء المطار بعد مغادرة البلاد.
وشدد بوريل على أنه وبينما يناقش وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي تأسيس مثل تلك القوة، فإن الخطوط العملية الأولى لها ستقرر في أكتوبر ونوفمبر القادمين، ورجح أن يتم إنشاء “قوات الاستجابة السريعة لدى الاتحاد الأوروبي” فعليا في مارس القادم.