• الجمعة: 23/02/2024

أعضاء في الكونغرس الأمريكي يطالبون بايدن بالخضوع لاختبار عقلي

طالب أعضاء من الكونغرس الأمريكي رسميا الرئيس الأمريكي جو بايدن بالخضوع لاختبار عقلي أو عدم المشاركة في الانتخابات المقبلة.

وفي هذا الإطار وقع 61 نائبا من الحزب الجمهوري الأمريكي رسالة إلى الرئيس جو بايدن، يطالبونه فيها باجتياز اختبار لتقييم قدراته العقلية، وإلا فسيطالبونه بالانسحاب من سباق الانتخابات الرئاسية لعام 2024.

وجاءت الرسالة كما يلي: “نحثك على إما التخلي عن محاولة إعادة انتخابك لفترة ثانية أو الخضوع لتقييم سريري للقدرات العقلية، وإتاحة هذه النتائج للجمهور”، مشيرة إلى أن مبادرة كتابة هذه الرسالة كانت من قبل عضو الكونغرس روني جاكسون.

ولفتت الرسالة إلى أنه منذ أن أصبح بايدن رئيسا، أرسل الجمهوريون ثلاث رسائل بطلبات مماثلة تم تجاهلها جميعا، ورغم خضوع الرئيس الأمريكي للفحص الجسدي في عامي 2021 و2023، فلا يوجد ما يشير إلى أنه قد عُرض عليه أي اختبارات للقدرات العقلية.

يذكر أن بايدن سيبلغ من العمر 80 عاما في نوفمبر/ تشرين الثاني وهو أكبر رئيس في تاريخ الولايات المتحدة، وفي حال فوزه في الانتخابات الرئاسية عام 2024 فسيكون عمره 86 عاما في نهاية ولايته.

وشدد بايدن في وقت سابق، على أنه سيكون صادقا مع مواطنيه الأمريكيين وسيعلن عن مشاكله الصحية إذا كان يعاني من أي مشاكل.