• الخميس: 22/02/2024

مستشار حكومي: انضمام العراق إلى مجموعة بريكس يخدم مستقبل التنمية المستدامة وعجلة الاقتصاد

أكد مستشار رئيس الوزراء للشؤون المالية والاقتصادية، مظهر محمد صالح، اليوم الاثنين، الانضمام إلى مجموعة (بريكس) التي تشكلت في البداية من دول ضمّت كلاً من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا يخدم التنمية المستدامة.

وقال صالح في تصريح صحفي  إن “هناك أساساً موضوعياً لرغبة العراق في الانضمام إلى مجموعة (بريكس) تتمثل بارتباطات الاقتصاد العراقي مع بلدان المجموعة لاعتمادها على نسبة مهمة من صادرات العراق النفطية لا تقل عن 55 % ولاسيما الصين والهند، كما أنَّ قرابة 70 % من استيرادات العراق تتم مع دول (بريكس) أو الساعين للانضمام إليها”.

وأضاف، أنَّ “الشراكة التجارية ومصالح العراق الاقتصادية القوية تدفع تلقائياً نحو التعاون الاقتصادي الدولي مع شركائنا التجاريين، ولاسيما في قضية التطلع نحو مجالات أوسع في تدفق استثمارات المجموعة إلى بلادنا في إطار الحصول على مزايا الانضمام بما يخدم مستقبل التنمية المستدامة وتقدم الاقتصاد في بلادنا”.

وتابع صالح، أنه “وفق معيار تعادل القوة الشرائية؛ فالبرازيل وروسيا والهند والصين تعد ضمن أكبر عشر دول في العالم من ناحية عدد السكان والمساحة والناتج المحلي الإجمالي، والبلدان الثلاثة الأخيرة (الهند والصين وروسيا) تعد من القوى العظمى والناشئة المحتملة، في حين أنَّ جميع الدول الخمس في مجموعة بريكس هي أعضاء أيضاً في مجموعة العشرين (التي تضم الولايات المتحدة الأميركية وبقية مجموعة السبع الكبار)”.