• الثلاثاء: 21/05/2024

“الغارديان”: نتنياهو بات مأزقاً على بايدن ودعمه يلتهم حظوظ الأخير بالانتخابات

وأضافت الغارديان في تقرير لها أن “نتنياهو، بات يشكل عبئا على بايدن، وهو ما يضر بفرص إعادة انتخاب الرئيس الأميركي، كما أن نيران الحرب على غزة، قد تلتهم كل حظوظه، في الاحتفاظ بكرسي الرئاسة”.

وترى الصحيفة البريطانية، بأنه “طالما بقي نتنياهو في السلطة، سيواجه بايدن والقادة الغربيون، جدارا مستمرا من التحدي”.

وسواء كان السؤال بشأن مستقبل غزة، أو الدولة الفلسطينية، فإن رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو بحسب الصحيفة، يشكل عائقاً الآن أكثر مما كان عليه الحال، قبل الحرب.

ومع دخول الحرب على غزة يومها الثالث والأربعين، يتعزز الانطباع بأن نتنياهو، لا يستمع حقا للأميركيين، حيث تجاهل نصيحة بايدن المبكرة، بعدم الاستغراق في الغضب.

وبدا بايدن بعدها، بحسب الصحيفة، وكأنه يطلق العنان لنتنياهو، أو على الأقل فشل في كبح جماحه، مما وضع إدارته في مواجهة غضب الداخل والخارج..

وفي واشنطن، أُرسلت العديد من المذكرات الداخلية إلى وزير الخارجية أنتوني بلينكن، ويقال إن هناك رسالة مفتوحة يجري تداولها في أروقة وكالة التنمية الدولية الأميركية.

وأرسلت مذكرة أخرى إلى البيت الأبيض من قبل سياسيين وموظفين يمثلون العشرات من الوكالات الحكومية، كلها تنتقد مقاربة واشنطن تجاه حرب غزة.

وفي معركة كسب الرأي العام الداخلي، يشير استطلاع جديد إلى أن 68% من الأميركيين يريدون وقف إطلاق النار في غزة، خصوصا مع استمرار سقوط الضحايا من المدنيين والأطفال ومع مشاهد التدمير في مختلف أنحاء قطاع غزة.